ماهي أعظم سوره في القران



 حنين شودب

ماهي أعظم سوره في القران ؟ سؤال يمكن أن يأتي في بال أي شخص من المسلمين، على عظم كتاب الله جملةً وتفصيلًا ومن غير استثناء، لكن جاء في حديث لرسول الله -صلّى الله عليه وسلّم- ذكر أعظم سورة من سور كتاب الله، وذلك ما سنتعرّف عليه في هذا المقال، وسنعرف سبب تعظيم هذه السورة بعون الله.

القرآن الكريم

قبل أن نعرف الإجابة عن السؤال: ماهي أعظم سوره في القران، سنتحدّث عن القرآن الكريم وهو كتاب الله عزّ وجلّ، الذي يحتوي على التشريعات الإسلاميّة والتي يجب على المسلمين جميعًا أن يلتزموا بها، وقد أنزل القرآن الكريم على رسول الله محمّد -صلّى الله عليه وسلّم- ليكون آخر الكتب السماوية، ويحتوي على مفردات عظيمة وكمّ هائل من الإعجاز اللغويّ والبيانيّ، ويتضمن القرآن الكريم مئة وأربع عشرة سورة، منها ما هي مكيّة ومنها مدنيّة، والسور جميعها عظيمة، ولكنّ هناك سورة تعدّ الأعظم بين السور سنعرفها في مقالنا هذا.[1]

ماهي أعظم سوره في القران

في الإجابة عن السؤال: ماهي أعظم سوره في القران، فالسورة الأعظم بين سور القرآن الكريم هي سورة الفاتحة، وقد جاء ذلك في حديث أبي سعيد بن المعلى -رضي الله عنه- حيث قال: “كُنْتُ أُصَلِّي في المَسْجِدِ، فَدَعانِي رَسولُ اللَّهِ صَلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ فَلَمْ أُجِبْهُ، فَقُلتُ: يا رَسولَ اللَّهِ، إنِّي كُنْتُ أُصَلِّي، فقالَ: ألَمْ يَقُلِ اللَّهُ: {اسْتَجِيبُوا لِلَّهِ ولِلرَّسُولِ إذا دَعاكُمْ لِما يُحْيِيكُمْ}[الأنفال: 24]. ثُمَّ قالَ لِي: لَأُعَلِّمَنَّكَ سُورَةً هي أعْظَمُ السُّوَرِ في القُرْآنِ، قَبْلَ أنْ تَخْرُجَ مِنَ المَسْجِدِ. ثُمَّ أخَذَ بيَدِي، فَلَمَّا أرادَ أنْ يَخْرُجَ، قُلتُ له: ألَمْ تَقُلْ لَأُعَلِّمَنَّكَ سُورَةً هي أعْظَمُ سُورَةٍ في القُرْآنِ، قالَ: {الحَمْدُ لِلَّهِ رَبِّ العالَمِينَ}[الفاتحة: 2] هي السَّبْعُ المَثانِي، والقُرْآنُ العَظِيمُ الذي أُوتِيتُهُ”[2]، والمقصود بالسبع المثاني في هذا الحديث الشريف هي سورة الفاتحة، وسُميت كذلك لأنّها تُثنّى في الصلاة وتُقرأ في كلّ ركعة، وقد فرضها الله تعالى في كلّ صلاة بجانب سور القرآن الأخرى، ولا صلاة لمسلم بدونها.[3]

ماهي اطول سورة في القران

أطول سورة في القرآن هي سورة البقرة، وسورة البقرة من السور المدنيّة بإجماع المسلمين، وهي السورة الثانية بعد سورة الفاتحة في ترتيب السور القرآنية في المصحف العثمانيّ، يبلغ عدد آياتها ست وثمانون ومائتا آية، وبالإضافة لأنّ سورة البقرة هي أطول سورة في القرآن الكريم ففيها أطول آية في القرآن وهي آية الكرسي، وهي أفضل آية في كتاب الله تعالى، ولسورة البقرة أسماء عديدة وهي السنام، والذروة، والزهراء، ولهذه السورة فضل عظيم.[4]

وهكذا نكون عرفنا ما هي أعظم سورة من سور القرآن الكريم، وبأنّها سورة الفاتحة التي تحدثت في آياتها عن تعظيم الله تعالى، كما عرفنا ما أطول سورة من سور القرآن الكريم وهي سورة البقرة، وأنّ فيها أطول آيات القرآن الكريم وهي آية الكرسي.