العلامة الشيخ علي ياسين: بعض القوى لا تنظر بعين الرأفة لا الى الوطن ولا المواطنين



لبنان - محمد درويش :

كشف رئيس لقاء علماء صور ومنطقتها العلامة الشيخ علي ياسين ، ان "ما يجري في لبنان هذه الايام تتحمل مسؤوليته الطبقة السياسية الحاكمة منذ العام 1990 وحتى اليوم"،

 مناشدا "المواطنين اصحاب الحق، بعدم تحويل تحركاتهم الى فوضى وشغب واستهداف لمؤسسات رسمية، هي ملك الشعب، وليست ملك الطبقة الحاكمة".

وقال في بيان له  : "نهيب بالمواطنين عدم تحويل تحركهم الى خلاف مع القوى الامنية، التي لا علاقة لها بما وصلت اليه الامور من تردي وفساد، بل هي ضحية مثل بقية المواطنين"،

 مطالبا" القوى الامنية "بعدم الافراط في استخدام القوة والقنابل والرصاص الحي وعدم السكوت عن المخلين بالأمن".

أضاف: "ان ، بل تصر على استغلال مؤسسات الوطن وفقر الناس، لتحقيق مكاسبها الشخصية وللرقص على انهيارات الاوضاع المادية والاجتماعية".

وطالب قوات الامم المتحدة في الجنوب، ب"العمل الجدي والفوري على القيام بواجبها بحماية المواطنين اللبنانيين في قرى الجنوب على الحدود مع فلسطين المحتلة"

، مشددا على "ضرورة حرية المواطنين في ارزاقهم وحقولهم.