عبد الصمد بحثت مع حسن مضمون مسودة خطة إعلامية أعدتها وزارة الإعلام حول اللقاح

 


بحثت ​وزيرة الإعلام​ في ​حكومة​ تصريف الاعمال ​منال عبد الصمد​ مع ​وزير الصحة​ العامة ​حمد حسن​، في مضمون مسودة الخطة الإعلامية التي أعدتها ​وزارة الإعلام​ حول ​لقاح كورونا​، وذلك تمهيدا لإطلاقها الخميس المقبل.

وأكد عبد الصمد ان "الهدف من الحملة هو تبديد هواجس الناس حول لقاح كورونا التي نشأت بفعل موجة شائعات تفتقر إلى أي أساس علمي، وذلك كي يتمكنوا من اتخاذ قرارهم بتلقي اللقاح من عدمه بناء على معطيات علمية وشفافة وكاملة"، مشيرة الى "أهمية الدور الذي يمكن للاعلام أن يلعبه في هذه المرحلة الصحية الحساسة"، معتبرة أن "دوره أساسي ومفصلي في توجيه المواطنين ودحض الأخبار الكاذبة".

وشددت على انها "تراهن على روح المسؤولية الوطنية التي تتمتع بها مؤسساتنا الإعلامية في إنتاج مواد إعلامية متعلقة بلقاح كورونا، ووزارة الإعلام ستكتفي بإرسال الفيديوهات المنتجة بين وزارتي الصحة والإعلام واللجنة الوطنية و​منظمة الصحة العالمية​ لعرضها، أضف إلى رسم الإطار العام".

بدوره، أوضح حسن ان "اللجنة العلمية الفنية التي تم تشكيلها في ​وزارة الصحة العامة​ أمنت، بالتعاون مع اللجنة الوطنية للقاح، أفضل أنواع اللقاحات من خلال اتصالات واتفاقات مبكرة، والخطة التي وضعت من قبل الدكتور البزري وفريق عمل اللجنة دقيقة وهادفة وواضحة المعالم وسهلة التطبيق بشهادة المرجعيات الدولية و​البنك الدولي​ ومنظمة الصحة العالمية".