البدء بتلقيح قسم الصحة في الأونرو ضد فيروس كورونا



الثلاثاء 16 شباط 2021

تلقى عدد من الطاقم الطبي العاملين في قسم الصحة في وكالة "الاونروا" اللقاح اليوم الثلاثاء ضد فيروس كورونا في مستشفى صيدا الحكومي بحضور المدير العام لوكالة الأنروا في لبنان كلاوديو كوردوني، أمين سر حركة فتح وفصائل "منظمة التحرير الفلسطينية" في لبنان فتحي ابو العردات، رئيس مجلس الادارة والمدير العام للمستشفى الحكومي الدكتور احمد الصمدي، أمين سر فصائل التحالف الفلسطيني ومسوؤل حركة "فتح الانتفاضة" وفيق رميض، مدير مكتب "الاونروا" في منطقة صيدا الدكتور ابراهيم الخطيب، رئيس قسم الصحة في الأنروا في لبنان الدكتور عبد الحكيم شناعة ورئيس قسم الصحة في منطقة صيدا الدكتور وائل ميعاري.
وهنأ كوردوني الموظفين على هذه الخطوة الأولى المهمة في تلقي التلقيح شاكرا الدكتور الصمدي وكل من عمل على تحضير وتنفيذ الحملة الوطنية للتلقيح.
وقال كوردوني:"تعمل الأونروا عن كثب مع السلطات اللبنانية لضمان تنفيذ البرنامج الوطني للتلقيح بالكامل، مما يضمن حصول كما كل المقيمين في لبنان على التلقيح مجاناً وفقًا للأولويات الطبية بما فيهم اللاجئين الفلسطينيين في لبنان".
وأضاف: "أنا ممتن بشكل خاص لموظفي الأونروا العاملين في المجال الصحي والذين عملوا بلا كلل منذ بداية الوباء بالرغم من المخاطر الكبيرة التي يتعرضون لها".
من جانبه شكر أبو العردات إدارة مستشفى صيدا الحكومي على هذه الخطوة، ووزارة الصحة اللبنانية بالتعاون مع الأنروا على شمل اللاجئين الفلسطينيين في الحملة الوطنية لمكافحة وباء كورونا.
وكان الدكتور شناعة وميعاري، من بين العاملين في قسم الصحة في الأنروا الذين تلقوا اليوم اللقاح ضد فيروس كورونا.
وقال شناعة: "تلقيت اليوم اللقاح ضد فيروس كورونا وأنا أشجع جميع زميلاتي وزملائي في الأونروا وكل مجتمع اللاجئين الفلسطينيين على تلقي اللقاح لأنه الوسيلة الأكثر فاعلية لمنع انتشار هذا الوباء وتخفيف تأثيره الصحي وأطلب من كل فلسطيني يريد أخذ اللقاح أن يُسجل أسمه عبر المنصة الوطنية ليحصل على التلقيح عندما يحين دوره".
يشار إلى أنه في الأيام والأسابيع المقبلة، سيتلقى الفلسطينيون الذين سجلوا على المنصة رسالة توضح لهم كيف وأين يمكنهم تلقي اللقاح، وتحث الأونروا جميع اللاجئين الفلسطينيين في لبنان على الإستمرار بالإلتزام بكافة الإجراءات الوقائية للحد من انتشار هذه الجائحة في مجتمعاتهم.