سيادة المطران عطا الله حنا : " نقف الى جانب سوريا وهي تتعرض للاعتداءات المستمرة والمتواصلة والتي كان اخرها فجر هذا اليوم "





القدس – قال سيادة المطران عطا الله حنا رئيس اساقفة سبسطية للروم الارثوذكس اليوم بأننا ومن رحاب مدينتنا المقدسة نعرب عن شجبنا واستنكارنا وتنديدنا بالعدوان الاسرائيلي الجديد على سوريا والذي كان بالقرب من محيط محافظة حماة حيث تم اسقاط معظم الصواريخ المعادية .
انها رسالة تهديد ووعيد اسرائيلية جديدة لسوريا الابية الصامدة في وجه المؤامرات والمخططات الخبيثة الهادفة الى تدميرها وتفكيكها وتقسيمها .
ان هذا العدوان الاسرائيلي الجديد على سوريا وفي اليوم الاول من وجود بايدن في البيت الابيض انما يدل على شيء واحد ووحيد بأنه لا توجد هنالك تغييرات في السياسات الامريكية تجاه منطقتنا ومن يراهنون على اية تغييرات فإنهم قريبا سوف يكتشفون بأن من يحكم امريكا انما هم الصهاينة لا سيما ان هنالك معلومات تشير الى ان غالبية اولئك الذين هم في ادارة بايدن يحملون ايضا الجنسية الاسرائيلية.
لا تتوقعوا خيرا من ادارة بايدن تجاه قضايا امتنا العربية فالسياسات الامريكية تجاه منطقتنا لن تتبدل ولن تتغير والذي يجب ان يتغير بالفعل هو واقعنا العربي المترهل ونحن نراهن على امتنا العربية وعلى الاحرار من ابناء امتنا الذين بوصلتهم كانت وستبقى نحو فلسطين ومن دافع عن فلسطين يدافع عن سوريا وعن غيرها من الاقطار العربية الشقيقة المستهدفة والمستباحة .