«الديمقراطية»: نشر القبة الحديدية الإسرائيلية في الخليج يكشف الأبعاد العسكرية للتطبيع

 


 

 أصدرت الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين بياناً، اليوم الأحد 24/1/2021، قالت فيه إن الاتفاق الأميركي – الإسرائيلي، على نشر القبة الحديدية الإسرائيلية في مناطق الخليج، يشكل خطوة شديدة الخطورة، في العلاقات الإقليمية، تكشف الأبعاد الأمنية الحقيقية للتطبيع العربي الإسرائيلي، بما يجعل من بعض  بلداننا العربية قواعد عسكرية لدولة الإحتلال والعدوان الإسرائيلي.

وأضافت الجبهة أن خطوة نشر القبة الحديدية الإسرائيلية، وبقرار أميركي، في بعض مناطق الخليج، إنخراط في المخطط العسكري الأميركي لتشديد الهيمنة على منطقتنا العربية، واحتوائها في المشروع الأميركي الإسرائيلي، على حساب المصالح الوطنية والقومية لشعوبنا العربية.

 

ودعت الجبهة القوى القومية والوطنية والديمقراطية واليسارية العربية إلى إعلان المواقف، ورسم السياسات المطلوبة، وتعبئة الشارع العربي، لمواجهة هذه التطورات، وما تحمله من احتمالات تشكل خطراً على المنطقة ومصالحنا القومية.