لجان العمال الشعبية الفلسطينية في صيدا تقوم بحملة رش وتعقيم

 


تحت شعار معأ ويدا بيد و من أجل توفير الأمن الصحي المجتمعي في مخيماتنا، وخدمة لأبناء شعبنا الفلسطيني، استكملت اللجان العمالية الشعبية الفلسطينية، في منطقة صيدا حملة التعقيم والرش في مخيم عين الحلوة وذلك يوم الثلاثاء 9/2/2021، تم تعقيم مقر جمعية ناشط المكون من 3 طوابق. كما تم تعقيم بعض مقراتنا، وتأتي هذه الحملة في إطار خطة الطوارئ التي تنفذها الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين و لجانها العمالية الشعبية الفلسطينية، للتصدي لمخاطر هذا الوباء، و هذه الحملة تأتي انطلاقاً من واجبنا الوطني والاجتماعي تجاه شعبنا، وحفاظاً على أمنه الصحي والاجتماعي من مخاطر جائحة الكورونا، كما تستند الحملة لسياسة الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين ودورها الوطني والاجتماعي في خدمة شعبنا الفلسطيني، في ظل المعاناة اليومية التي يعيشها.
وهذا العمل التطوعي والخدماتي ينفذ ضمن برنامج عمل اللجان العمالية الشعبية الفلسطينية في خدمة الشعب والثورة.