عيد الحب ..الفالنتاين . كل عام وأنتم على قيد الحب

 


بقلم هدى دمشق

ا ، جميل أن يكون للحب عيد ، لكن الأجمل أن تمتليء قلوبنا بالمحبة .

صدقوني ، إن الشيء الوحيد الذي يُبقي الناس آمنين هو الحب .. فأحبوا كل من حولكم ، وكل ما هو جميل في هذا الكون تسعدون ، لأن الله جميل يحب الجمال .

لقد جربنا الكراهية دهورا ، فكانت النتائج أنهارا من دماء ، فلنجرب المحبة ولنهنأ بالحياة التي وهبنا الله .

لا تتركوا الكراهية تعشش في قلوبكم ، لأن الكراهية مفتاح كل شيء قبيح .

واهمٌ من يتصور أن الحب مقصور على إمرأة ورجل ، إنه أشمل وأوسع من ذلك المعنى بكثير ، فسماء زرقاء صافية ، وبحر مترامٍ ، وورد وشجر ، وقيم ومعاني ، ووطن وأهل ، ومرابع صبا وأصدقاء أوفياء ، وصدق وتسامح ومحبة ووفاء .. كل ذلك وغيره الكثير الكثير من الأشياء والمعاني ، عندما تستقر في الوجدان وتداعب المشاعر الانسانية النبيلة ، تسمو بروح البشر الى معاني الحب الجميلة وتطهرها من الضغينة والكراهية ..ولعلنا الامة الوحيدة التي جمعت كل هذه المعاني الرائعة في حرفين ، وإن كنتم في شك إسألوا (وديع الصافي) ، الذي يقول (الحب هالحرفين مش أكثر ...عم يطلعوا أد الدنا وأكبر ...)

فأحبوا ثم أحبوا ، فلا معنى لوجودكم الا بالمحبة .

وأنتم أيها العشاق ، لا تلتفتوا للوم (العواذل) واغرقوا في لجة عشقكم . وكل عام وأنتم على قيد الحب

هدى دمشق

كاتبة لبنانية تقيم في المانيا