اجتماع مدير شؤون الاونروا في لبنان كوردوني مع قيادة الفصائل الفلسطينية

 


قال مدير شؤون وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين "أونروا" في لبنان، كلاوديو كوردوني إنَ الوضع المالي للوكالة لا يسمح حالياً بأي زيادة في الخدمات والمساعدات النقدية، وأنّ الوكالة تبذل كل جهودها من أجل الحفاظ على المستوى الحالي لخدماتها.

جاء ذلك في اجتماع دوري أمس الأربعاء 17 شباط/ فبراير الجاري، جمع كوردوني  بمثثلي الفصائل الفلسطينية وأمين سر اللجان الشعبية الفلسطينية في لبنان، ردّ خلاله على مطالب بوضع برنامج طوارىء لتأمين مساعدات نقدية منتظمة للاجئين الفلسطينيين في لبنان، ورفع سقف التغطية الصحية في المستشفيات، وزيادة الحد الأقصى للمستفيدين من شبكة الأمان الاجتماعي بما فيها رفع قيمة المساعدة النقدية.

أشار كوردوني،  إلى أنّ الوضع المالي للوكالة يعاني من تحديات كبيرة هذا العام، بسبب الظروف الاقتصادية والاجتماعية في البلد، الإضافة إلى تحديات فايروس "كورونا"، كما وأبلغ الحاضرين بمتطلبات تمويل وكالة "أونروا" لعام 2021 الذي تم الإعلان عنه في 11 شباط/فبراير.

وأكد كوردوني، شمول جميع اللاجئين الفلسطينيين في خطة التلقيح الوطنية المعتمدة في البلاد، وذلك وفقاً للأولويات الطبية التي حددتها وزارة الصحة العامة ومنظمة الصحة العالمية.

يأتي ذلك في ظل دعوات واعتصامات تطالب وكالة "أونروا" بوضع خطة طوارىء إغاثية وصحية عاجلة تشمل جميع اللاجئين الفلسطينيين في لبنان، بعد تفاقم أوضاعهم  الاقتصادية والمعيشية ووصولها لدرجة كارثية، إذ قاربت نسبة البطالة والفقر ال 80%، في ظل الأزمة التي يعاني منها لبنان وغلاء المعشية وانهيار قيمة العملة اللبنانية مقابل الدولار الأمريكي.