الديمقراطية تستقبل الجبهة الشعبية / القيادة العامة وتعرضان اوضاع الشعب الفلسطيني في لبنان


 

ندعو المرجعيات المعنية الى تحمل مسؤولياتها لجهة اغاثة شعبنا اقتصاديا وصحيا


استقبل عضو المكتب السياسي للجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين علي فيصل وعضو اللجنة المركزية سهيل الناطور وفدا قياديا من الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين / القيادة العامة ضم مسؤول الجبهة في لبنان ابو كفاح غازي والقيادي في الجبهة محمد العينين، وبحث الطرفان اوضاع اللاجئين الفلسطينيين في لبنان..

الطرفان عرضا الاوضاع الاقتصادية والاجتماعية الصعبة التي تزداد تفاقما بفعل مجموعة من الاسباب الاتي زادتها سوءا الفترة الطويلة من الاغلاق العام في مواجهة تداعيات كورونا، وفي ظل غياب الحد الادنى من المقومات الحياتية والمعيشية، ما جعل القسم الاكبر من العائلات ترزح تحت واقع اقتصادي واجتماعي صعب مترافقا مع ارتفاع نسب البطالة ومعدلات الفقر..

وشدد الطرفان على ضرورة التزام شعبنا بالشروط الصحية لمواجهة جائحة كورونا، وتحمل الاطر المختلفة داخل المخيمات لمسؤولياتها لجهة نشر الوعي بالمخاطر الصحية المترتبة على اي اهمال او استهتار قد يقود الى كارثة صحية لا نستطيع تحمل نتائجها..

ودعا الطرفان جميع الأطر الفلسطينية لتفعيل دورها من أجل معالجة الوضع الصحي والاقتصادي لتقديم المساعدات لشعبنا وتوحيد التحرك الموحد للضغط على الاونروا لتحمل مسؤولياتها.. واعتبرا ان وكالة الغوث معنية بتغيير نمط تعاطيها مع اللاجئين الفلسطينيين والتواصل مع الدول المانحة بشكل سريع لتوفير الاموال اللازمة لتبني خطة طوارئ اغاثية وصحية.. اضافة الى ضرورة توفير المؤسسات الرسمية اللبنانية والبلديات لمساعدات تخفف من تداعيات جائحة كورونا..

كما عرض الطرفان الاوضاع السياسية العامة وشددا على ضرورة الموقف الموحد في مواجهة صفقة القرن وتداعياتها على اكثر من مستوى، مؤكدين على اهمية مواصلة الحوارات الفلسطينية من اجل التأسيس لمرحلة جديدة على المستويين الداخلي والخارجي وبما يحفظ ثوابتنا الوطنية ويصون قضيتنا من المخاطر الكبيرة التي تتعرض لها.

14 شباط 2021