الديمقراطية في البرج الشمالي تحي ذكرى انطلاقتها ال 52 بمسيرة وطنية ووضع اكيل من الزهر على نصب شهداء الثورة الفلسطينية /الجندي المجهول




  بحضور فصائل الثورة الفلسطينية ، واعضاء المكتب السياسي للجبهة الرفيق ابو بشار والرفيق يوسف احمد  وعضو اللجنة المركزية الرفيق فؤاد لحسين ومسؤل منطقة صور الرفيق ابو ناجي واعضاء قيادة الجبهة الديمقراطية  وحشد من الرفاق والرفيقات ،  وحشد جماهيري وشعبي

احيت الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين ذكرى انطلاقتها ال 52 بمسيرة وطنية على ايقاع الاناشيد الثورية واعلام فلسطين ورايات الجبهة ،  ووضع اكليل من الزهر على النصب التذكاري لشهداء الثورة الفلسطينية /الجندي المجهول في مخيم البرج الشمالي 


وتخلل ذلك كلمة الجبهة الديمقراطية القاها عضو قيادة الجبهة في لبنان ومسؤلها في مخيم البرج الشمالي الرفيق ابو عماد عيد

استهل كلمته بتحية اجلال واكرام لشهداء الثورة الفلسطينة وشهداء الجبهة الديمقراطية في ذكرى الانطلاقة ال 52 

كما وجه التحية للاسرى والمعتقلين في سجون الاحتلال الصهيوني ، وتحية حب ووفاء لابناء شعبنا الفلسطيني في الوطن والشتات .

و أكد ابو عماد خلال كلمته أن لا خيار لشعبنا إلا باستعادة وحدته الوطنية وان لا رهان إلا على الذات وقرارات الإجماع الوطني والتي كان آخرها حوارات القاهرة ولقاء الأمناء العامين في بيروت نحو انهاء الانقسام واستعادة الوحدة الوطنية على قاعدة برنامج نضالي كفاحي عماده المقاومة والانتفاضة حتى دحر الاحتلال وقيام الدولة الوطنية الفلسطينية كاملة السيادة وعاصمتها القدس.

كما طالب ابو عماد المجتمع الدولي بالوقوف امام مسؤولياته تجاه الأوضاع الصعبة التي يعيشها أبناء شعبنا الفلسطيني والتي فاقم من حدتها جائحة كورونا وما رافقها من تعطل للحياة العامة وذلك عبر ايفاء الدول المانحة بالتزاماتها المالية تجاه الأنروا التي لم تستجب حتى اليوم بتوفير خطة طوارئ صحية وإغاثية تحاكي الواقع المستجد وتلبي احتياجات اللاجئين الذين فقدوا كل مقومات الحياة.

وطالب الدولة اللبنانية برفع عتبة الحرمان عن شعبنا وشمول المخيمات بكافة خططها الصحية والإغاثية.

وختم الرفيق ابو عماد كلمته بمطالبة منظمة التحرير الفلسطينية بممارسة دورها المرجعي المسؤول تجاه شعبنا والعمل بكل ما يلزم لتعزيز صموده ونضالاته نحو تحقيق أهدافه الوطنية.


الاحد 21 شباط 2021