سيادة المطران عطا الله حنا : " القدس تعرضت وما زالت تتعرض لحملة استيطانية غير مسبوقة وهي في خطر شديد "

 




القدس –   قال سيادة المطران عطا الله حنا رئيس اساقفة سبسطية للروم الارثوذكس اليوم بأن مدينة القدس تعرضت وما زالت تتعرض للسياسات الاستيطانية العنصرية والتي هدفها تهميش واضعاف الحضور الفلسطيني في المدينة المقدسة  ، فمنذ ان تم احتلال المدينة المقدسة وسياسات التهويد والاسرلة والاستيطان وسرقة الاوقاف والعقارات مستمرة ومتواصلة واليوم هنالك امعان في هذه السياسة ولكن في المقابل هنالك شعب فلسطيني حي والمقدسيون وبوسائلهم المتواضعة ومعنوياتهم العالية وهاماتهم الشامخة انما يتصدون لسياسات الاحتلال بصدورهم العارية .
القدس في خطر شديد والمخفي اعظم وما يخطط لمدينتنا هو اخطر بكثير مما يظن البعض ولذلك وجب علينا كفلسطينيين ان نكون حذرين ويقظين وان نكون على مستوى المسؤولية وكذلك فإن شعبنا الفلسطيني يجب ان يكون مدركا لخطورة ما تمر به مدينة القدس .
القدس كانت وستبقى عاصمة لفلسطين ولن يرضخ الفلسطينيون لسياسات الاحتلال ولكن هنالك حاجة لترتيب البيت الفلسطيني الداخلي وتوحيد الصفوف ونبذ الانقسامات والفتن والتي لا يستفيد منها الا اعداءنا .

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق