سيادة المطران عطا الله حنا :" نتمنى ان تبقى القضية الفلسطينية دوما في صدارة الاحداث الدولية رغما عن كل السياسات الهادفة الى تهميشها واضعافها "

 

 

القدس – قال سيادة المطران عطا الله حنا رئيس اساقفة سبسطية للروم الارثوذكس اليوم في حديث اذاعي بأن هنالك تقصيرا من الامم المتحدة فيما يتعلق بتحقيق العدالة للشعب الفلسطيني فكثيرة هي القرارات التي اتخذت لصالح شعبنا والتي لم ينفذ منها شيء على الارض .
وبالرغم من كل ذلك لا يجوز لنا كفلسطينيين ان نصاب بالاحباط واليأس والقنوط امام حالة التخاذل والتواطىء والتآمر على شعبنا بل يجب ان نعمل وبكافة الوسائل المتاحة لكي تبقى القضية الفلسطينية دوما في صدارة الاجندات الدولية وكذلك العربية فهذه القضية هي ليست قضية الفلسطينيين لوحدهم بل هي قضية كافة الاحرار من ابناء امتنا العربية والاحرار المنتشرين في سائر ارجاء العالم .
الصوت الفلسطيني يجب ان يبقى قويا وواضح المعالم لكي يصل الى كل مكان ولكي يسمع العالم بأسره صوت فلسطين وشعبها وقدسها ومقدساتها ونحن على يقين بأنه لا بد ان تتحقق العدالة في يوم من الايام وان يعود الحق السليب الى اصحابه فلا يضيع حق وراءه مطالب .