حركة "فتح" تستقبل أهالي المبنى المتضرر في مخيم الجليل- البقاع

 


استقبل أمين سر حركة "فتح" في البقاع فراس الحاج، لجنة أهالي المبنى المتضرر في مخيّم الجليل، يوم الاثنين 2021/2/8.

بدايةً قال فراس الحاج: "أن وجع الأهالي هو وجع الجميع، والوضع القائم للبناية يشكل خطراً كبيراً أمام عوامل الطقس والبناء القديم منذ مئة عام والرطوبة التي تتزايد، واستجابة لنداء الأهالي تم تكليف محمد كساب، الذي رافقه أمين سر المكتب الحركي للمهندسين في البقاع علي يونس، واللجنة الشعبية ولجنة المبنى، للاطلاع على الأضرار التي تزايدت في الفترة الأخيرة بالمبنى، وتم وضع تقرير فني عن هذه الأضرار وطرق معالجتها لدرء الخطر عن الأهالي".

وتقدم سليمان فيومي بالشكر لأمين سر منطقة البقاع فراس الحاج على المبادرة التي قاموا فيها، كما ناشد سعادة سفير دولة فلسطين في لبنان أشرف دبور، وفصائل العمل الوطني لرفع الصوت أمام الأونروا ومطالبتها بضرورة رفع هذا الضرر الذي حل على أبناء شعبنا.
 وأكد الفيومي أن المبنى بحاجة ضرورية للترميم في ظل تزايد الخطورة، علمًا ان هذا المبنى قديم وتوارثوها عبر السنوات عن آبائهم وما زالت حتى يومنا هذا.