طباعة

"الجهاد" تلتقي "الحركة الإسلامية المجاهدة" لتوحيد الجهود وتعزيز التكافل

08 تموز/يوليو 2020
(0 أصوات)

التقى ممثل حركة الجهاد الإسلامي في لبنان الأستاذ إحسان عطايا، أمير الحركة الإسلامية المجاهدة الشيخ جمال خطاب، في مكتبه في مخيم عين الحلوة، بحضور مسؤول حركة الجهاد في منطقة صيدا الشيخ عدنان قاسم.

وتناول اللقاء الأوضاع الصعبة التي يعيشها اللاجئون الفلسطينيون في مخيمات لبنان، في ظل الارتفاع الجنوني للأسعار، وتفشي البطالة التي ازدادت بسبب فيروس كورونا.

وطالب الطرفان وكالة الأونروا بتحمّل مسؤولياتها تجاه اللاجئين الفلسطينيين في لبنان، واعتماد خطة طوارئ لتوزيع مساعدات مالية عاجلة، والتراجع عن التقليصات الخدماتية التي تقوم بها على كافة المستويات، ولا سيما الصحية.

ونبّه المجتمعون إلى حالة الفقر المدقع التي يعيشها اللاجئ الفلسطيني في لبنان، وأنها قد تكون تهديدًا للأمن الاجتماعي في المخيمات.

وختم الجانبان بالتأكيد على ضرورة توحيد جهود مختلف القوى السياسية الفلسطينية، وتعزيز التكافل الاجتماعي، والعمل على تحصين المخيمات في لبنان، لتجاوز التحديات التي تواجه شعبنا وقضيتنا المركزية.

موقع مخيم الرشيدية

المواقف الواردة في جميع المقالات والاخبار  تعبر عن رأي مصدرها  فقط 

الموقع : racamp@live.com

جديد موقع مخيم الرشيدية