حوار مع العميد توفيق ابو عبدالله

22 نيسان/أبريل 2015
(0 أصوات)

تعزيز العلاقة اللبنانية الفلسطينية وتحصين المخيمات والعمل لبناء أفضل علاقات أخوية تقوم على الإحترام المتبادل والحفاظ على سيادة لبنان

حوار ناصر شحادي

لقاء مع أمين سر فصائل م.ت.ف. وقائد حركة فتح في منطقة صور الأخ العميد توفيق ابو عبدالله

 

تمر المنطقة العربية بظروف صعبة ومعقده تنعكس على القضية الفلسطينية ما هو تاثير هذه الظروف على العلاقات الفلسطينية اللبنانية وكيف تقيمون التفاهم والتعاون مع الأخوة اللبنانيين على كافة المستويات لإبعاد المخاطر عن الشعبين اللبناني والفلسطيني ؟ الحديث عن العلاقة اللبنانية الفلسطينية عموما وفي الجنوب خصوصا هي علاقة تاريخ طويل من التلاحم ووحدة الدم والمصير والنضال المشترك في مواجهة العدو الصهيوني حيث إحتضن لبنان الثورة الفلسطينية منذ إنطلاقتها وقد كان أبناء الجنوب اللبناني الداعم والمساند لقوات الثورة الفلسطينية وقد إنخرط أبناء الشعب اللبناني في صفوف الفدائيين الفلسطينيين وقاتلوا معهم جنبا إلى جنب في معارك التصدي للعدو الصهيوني وقد قدم أبناء الشعب اللبناني ألاف الشهداء والجرحى من أجل تحرير فلسطين فكانت صورة لأروع تلاحم وعلاقة تربط بين الشعبين اللبناني والفلسطيني في تاريخنا المعاصر. إننا نقدر الدور الكبير للشعب والحكومة والجيش والمقاومة الوطنية والاسلامية في لبنان لمساندتهم ودعمهم الدائم و المستمر للقضية الفلسطينية ومن هذا المنطلق فإن القيادة الفلسطينية وعلى رأسها سيادة الرئيس محمود عباس ابو مازن تثمن عاليا الدور الفعال للأخوة في لبنان على دعمهم الكبير في مساندة شعبنا الفلسطيني مؤكدين أن التواجد الفلسطيني في لبنان لن يكون يوما إلا تحت مظلة الشرعية اللبنانية وكما نؤكد الالتزام بالحياد الايجابي وعدم التدخل في الشأن الداخلي اللبناني وفي نفس الوقت نرفض زج الفلسطينيين في التجاذبات والصراعات الداخلية اللبنانية والحيلولة دون أن تكون المخيمات الفلسطينية منطلقاً لأي أعمال من شأنها المساس بالأمن في لبنان ورفض استقبال أو إيواء أي عناصر متورطة بأعمال أمنية في المخيمات . ولقد عملنا منذ البداية حين دق ناقوس الخطر في عالمنا العربي والإسلامي ومنذ أكثر من أربعة سنوات للتنبيه إلى خطورة المؤامرة وبدأنا بعمل سريع وجاد مع كل فصائل المقاومة الفلسطينية واللبنانية الوطنية والإسلامية وأسسنا لجنة تنسيق لبنانية و فلسطينية تضم كل الطيف اللبناني والفلسطيني للحفاظ على الثوابت الوطنية والنصر الذي حققته المقاومة في لبنان العام 2006 على العدو الصهيوني وقد نجحنا موحدين ومصممين أن نبقى جنبا إلى جنب لنساهم بالحفاظ على لبنان ومخيمات أبناء شعبنا العربي الفلسطيني. واننا ننظر إلى ما يجري في المنطقة العربية أنه يهدف إلى إقصاء القضية الفلسطينية عن أولويات الشعوب العربية وإفقادها هذا الزخم لفرض تسويات على القيادة الفلسطينية لا تصب إلا في مصلحة العدو الصهيوني . وقد نجحنا وبالتعاون مع الدولة والأحزاب والقوى اللبنانية بالمحافظة على المخيمات أمام ما يحاك ضدها وسنستمر في تعزيز العلاقة اللبنانية الفلسطينية وتحصين المخيمات والعمل لبناء أفضل علاقات أخوية تقوم على الإحترام المتبادل والحفاظ على سيادة لبنان. كما أكد الأخ توفيق ابو عبدالله على تمسك الشعب الفلسطيني بكل قواه الوطنية والاسلامية بحق العودة الى دياره في فلسطين ورفض كل مشاريع التوطين والتهجير وتعزيز العلاقات الاخوية اللبنانية الفلسطينية . و طالب الدولة اللبنانية العمل من أجل إقرار الحقوق الانسانية والاجتماعية لشعبنا الفلسطيني في لبنان وخصوصا حقي التملك والعمل وتوفير العيش الكريم لشعبنا الى حين العودة الى فلسطين. وختاما اكد توفيق ابو عبدالله أننا بكل تواجدنا وكل فصائلنا نقول نحن تحت سلطة الدولة اللبنانية والقانون اللبناني والامن داخل المخيمات يتم بالتنسيق بيننا وبين الدولة اللبنانية ولن نسمح لأي خارج عن القانون ان يستغل المخيم لضرب الأمن والسلم الأهلي في لبنان.

موقع مخيم الرشيدية

المواقف الواردة في جميع المقالات والاخبار  تعبر عن رأي مصدرها  فقط 

الموقع : racamp@live.com

حول الموقع

   موقع مخيم الرشيدية الاخباري مستقل يهتم بأخبار اللاجئين الفلسطينيين في لبنان والشتات يشرف عليه مجموعة من الاعلاميين المتطوعين لخدمة القضية الفلسطينية. مرخص من المجلس الوطني للإعلام المرئي والمسموع في لبنان تحت علم وخبر رقم 252 .

Template Settings

Theme Colors

Blue Red Green Oranges Pink

Layout

Wide Boxed Framed Rounded
Patterns for Layour: Boxed, Framed, Rounded
Top